السبت، 3 أكتوبر، 2015

وهمٌ وحقيقة



دعك منهم ..
فأنا وأنت حياة حقيقية
وهم يحيون كل يوم وهما جديدا

ـــــــــــــــ

هناك تعليقان (2):

  1. دى بتساوى الفرق بين من يعيش اللحظة ومن يؤرخها صح :)

    ردحذف
    الردود
    1. ههههههههه اه فعلا ..
      منور جمال :)

      حذف

أتدري ؟
تعليقك على هذه التدوينة بالسلب أو الإيجاب هو ما يجعل لكلام المشخصاتية قيمة :)