السبت، 9 مايو، 2015

ثورة الأصنام



تبّاً لنا من شعوبٍ تمشي على الأرض 
نثور .. ونثور .. ونثور 
فنرسم بثورتنا عَبرَ العصور 
دائرة حَولَ الأرضِ مازالتْ تدور 
ثم نعودُ بِها إلى حيثُ بدأتْ.. خواطرنا تَثور 
فلا تغيَّر شيءٌ حَولَنا 
ولا تغيَّر فينا .. سوى أحلامٍ
ضاقت بها القبور 
فذلك الغباءُ حين يُرشِدُنا 
يجعَلُنا أصناماً 
 حولها الدنيا تدور .....!!

ــــــــــــ





ولا عزاء للحكايات 
تحياتي

هناك تعليقان (2):

  1. ثورة بدون فكره وبدون قائد وبدون إجماع هى فوضى
    لم نتعلم فى دولنا العربية أن ديننا يحوى أعظم نظام سياسى للإمام العدل
    ونبحث عن أفكار وضعها الغرب (ديموقراطية- علمانية-ليبرالية-حرية) وكلها فى ديننا
    فلنتعلم اولا كيف نعيش كبشر ثم نتعلم بعدها كيف نثور

    ردحذف
  2. من وجهة نظر ما ..ربما نكون الهه من وجهة نظر من يدور حولنا

    يا لاليت


    تحياتى

    ....

    ردحذف

أتدري ؟
تعليقك على هذه التدوينة بالسلب أو الإيجاب هو ما يجعل لكلام المشخصاتية قيمة :)