الأربعاء، 29 يونيو، 2016

شكوى



طفلة في السبعين من عمرها 
تشتكي الله زمنا .. 
سرق منها لُعبتها ..
وحفيدها ..
ووطنها 
ويتهمها ..
بسرقة تفاحة من الجنة

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

أتدري ؟
تعليقك على هذه التدوينة بالسلب أو الإيجاب هو ما يجعل لكلام المشخصاتية قيمة :)