الأربعاء، 18 مارس، 2015

زوجي الحبيب



                     زوجي الحبيب ،،،

هل تعلم أنك ما زلت حبيبي ؟ 
بـ/ رغم السنين العجاف ،،
وأرضنا التي .. صار يملؤها الجفاف 

♥♥♥

هل تعلم أنك ما زلت طبيبي ؟ 
بـ / رغم يداك التي بَعُدَتْ ،،
تاركة جروجي تنزف حزناً ،،
تاركة أشلائي تتناثر هنا وهناك ،،
 حينما تعصف بنا .. رياح الخلاف 

♥♥♥

هل تعلم أنك ما زلت عيوني ؟ 
بـ / رغم النور الذي أطفأته فيها ،،
حينما تحولت نظراتك المشتاقة ،،
 إلى / استخفاف 

♥♥♥

هل تعلم أنك ما زلت مرآتي ؟ 
بـ / رغم  ملامح وجهي التي ،،
محوتها بيديك .. منذ الخيانة الأولى  ،،
 وعند أول انعطاف 

♥♥♥

هل تعلم أنك مازلت رجائي ؟ 
بـ / رغم الوعود الغابرات ،، 
و/ رغم العهود التائهات ،،
بـ / رغم التناسي .. برغم التجافي ،،
 برغم الخلاف 

♥♥♥

هل تعلم أنك اليوم كل كلماتي ؟ 
بـ / رغم الصمت الذي ،،
انتحرت في حبه ولهاً ،،
 كل الكلمات 

♥♥♥

هل تعلم أنك مازلت صلاتي ؟ 
حينما أقصّر في حق ربي ،،
فـ / يكون في قربي منك وإرضاؤك ،،
  خير قربان .. واعتراف 

♥♥♥

هل تعلم أنك ما زلت تشكّل أيامي ؟ 
فـ / حياتي بين يديك ،،
قانون حياة متفرّد ،، 
لا يخضع أبداً لقوانين بليدة .. أو أعراف 

♥♥♥

زوجي الحبيب ،،، 
فـ / لتعلم أنك ما زلت وستبقى ،، كل حياتي 
لأنك  حقاُ ... مارست حياتي ،،
بـ كل / احتراف 

♥♥♥♥♥♥



تحياتي 

هناك تعليقان (2):

  1. الزوج دوما هو الملاذ الآمن رغم كل التحفظات
    سلمت كلماتك و حروفك

    ردحذف
    الردود
    1. ليس الأمر هكذا أخي العزيز فالقصيدة هنا تتحدث عن زوج هو حبيب .ز ولكن ليس كل الأزواج هكذا ولا كل الأزواج هم الملاذ الآمن .. ولكل مقام مقال
      نورت يا كبير المشخصاتية لو اعرف ان القصيدة دي هتخليك تنورني كنت نزلتها من زمان ههههههه :)

      حذف

أتدري ؟
تعليقك على هذه التدوينة بالسلب أو الإيجاب هو ما يجعل لكلام المشخصاتية قيمة :)