السبت، 21 مارس، 2015

قطار العمر


هناك تعليق واحد:

  1. فلتمضى عزيزتى فاطمة
    ما نكسبه فى الحياة لا يقارن بما يكسبه سعيد الحظ فى الاخره
    دائما لم اعترف بقطار الحياة ولم أقف لهفى محطه :)
    تحياتى

    ردحذف

أتدري ؟
تعليقك على هذه التدوينة بالسلب أو الإيجاب هو ما يجعل لكلام المشخصاتية قيمة :)