الجمعة، 19 فبراير، 2016

شريرة



أحبها تلك الشريرة التي تستكين بداخلي كعصفور تعود الحبس الإنفرادي في قفص يتآكل من الصدأ ... وهو في انتظار حالة اكتمال الصدأ كي ينطلق ويرتكب كل الجرائم التي كان يحلم بها ذات يوم .

ـــــــــــــــــــــــــــــــ

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

أتدري ؟
تعليقك على هذه التدوينة بالسلب أو الإيجاب هو ما يجعل لكلام المشخصاتية قيمة :)