الجمعة، 30 يناير، 2015

على جدران ثورتنا









على أرصفة شوارعنا 
على أسوار مدينتنا 
على جدران ثوراتنا 
كتبنا هنا ... مستقبل تاريخنا 
***
وقّعنا هنا .. وثيقة عهدٍ بيننا 
كتبنا فيها .. شهادة ميلاد 
كتبنا فيها .. شهادة وفاة 
كتبنا فيها .. تاريخ جَمعَتِنا 
كتبنا فيها .. تاريخ فُرقَتِنا 
كتبنا فيها ... عنوان ثورتنا 
***
رسمنا كل ما نحلم 
رسمنا كل ما نخشى 
بالأبيض وبالأسود
وبكل ألوان الحزن فينا 
***
ولكنّـــــا ....
عَلِقنا هنا .. نحن والألوان 
بـِ سلاس السجّان 
ومازالت ألوان الربيع هنا 
تثير الثورة فينا ...
***
لكنهم اليوم ...
كسّروا .. أرصفة شوارعنا 
هدّموا .. أسوار مدينتنا 
مزّقوا .. وثيقة عهدنا 
اضطهدوا .. جدران ثورتنا 
***
لكنهم اليوم ...
يمسحون مستقبل تاريخنا 
مدعين أنهم ... ينظفون 
ميدان ثورتنا 
***
رغم أنهم ... 
نسوا كيف ينظفون 
تلك القذارات الرخيصة التي ..
يملؤون بها .. أركان مدينتنا 

ــــــــــــــــــــ


حكاية قلمي
ولا عزاء للحكايات

هناك تعليق واحد:

  1. علي جدار ثورتنا كتبنا كان هناك بعض الملائكه تحارب الشياطين

    ردحذف

أتدري ؟
تعليقك على هذه التدوينة بالسلب أو الإيجاب هو ما يجعل لكلام المشخصاتية قيمة :)